in

بعد أن منع من دخول الملعب، مشجع تركي يستأجر رافعة لمشاهدة فريقه وهو يلعب!!

تصدر مؤخراً مشجع متعصب لنادي دينيزليسبور التركي لكرة القدم عناوين الصحف العالمية بعد استئجاره رافعة حتى يتمكن من مشاهدة فريقه يلعب في مباراة بالدوري اثر منعه من دخول الملعب لمدة عام.

علي ديميركيا البالغ من العمر 37 عاما والمعروف باسم “أميغو علي” يشتهر بكونه أحد أكثر المشجعين تعصباً لنادي دنيزليسبور، حيث قام علي مؤخراً بفعل مجنون ليثبت حبه لفريقه، ويظهر دعمه للفريق في مباراته ضد فريق غازي عنتاب سبور.

فبعد تورطه في حادثة وقعت خلال إحدى مباريات دينيزليسبور في عام 2015، منع ديميركيا من دخول ملعب فريقه لمدة عام واحد في عام 2017.

ومع ذلك، كان دائمًا يعترض على القرار وتعهد بان أحداً لن يمنعه من تشجيع فريقه ومؤخراً، حقق وعده.

صورة للشخص وهو على الرافعة

حيث أن “أميغو علي” توصل لطريقة تمكنه من مشاهدة المباراة في الملعب من دون الدخول إليه، لذلك أنفق بضع مئات من الدولارات على رافعة آلية وطلب من مشغل الرافعة أن يرفعه فوق مدرجات الملعب بحيث يتمكن من الرؤية والتشجيع بأعلى صوت ملوحاً بعلم دينيزليسبور الأخضر و الأسود.

وقد انتشرت صور علي وهو يلوح بعلم فريقه والجمهور من تحته ينظر إليه في أغلب وسائل الإعلام التركية والأوربية.

صورة ل اميغو علي

ولكن لسوء الحظ لم يستطع “أميغو علي” البقاء في الأضواء لفترة طويلة، حيث سرعان ما وصلت الشرطة إلى مكان الحادث وطلبت من مشغل الرافعة خفضه ومن غير الواضح ما إذا كان قد تم تغريمه بسبب حيلته أم لا، لكنه بالتأكيد أثبت أن مجرد حظره من دخول الملعب لن يبعده عن ناديه المحبوب.

صورة ل علي اميغو وهو يتحدث مع الشرطة

ومن الجدير بالذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي يستأجر فيها “أميغو علي” رافعة لتجاوز الحظر الذي فرض عليه فقد فعل الشيء نفسه في شهر شباط (فبراير) الماضي، لكن الشرطة حضرت وأنزلته لأنه كان يستقطب الكثير من الاهتمام.

وفي ذلك الوقت، أخبر موقع “Denizlispor20 ” أنه يفكر أيضًا في استئجار منطاد أو طائرة شراعية، حتى يتمكن من مشاهدة مباريات فريقه من الأعلى دون أن تخّرب الشرطة التجربة.

هناك العديد من القصص عن مشجعين تصرفوا تصرفات غريبة مثل علي هل تعرف أحدهم؟ أخبرنا قصته في التعليقات.