in

مشجع برازيلي قام بوشم قميص فريقه على كامل جذعه

من المعروف أن مشجعي كرة القدم المتعصبين لفرقهم يقومون بأشياءٍ مجنونة لإظهار حبهم لفرقهم، لكن أن تسمع أن أحدهم قام بوشم قميص فريقه على كامل جذعه فهو أمر غريب حقاً، لكن هذا الأمر حدث بالفعل حيث قضى أحد مشجعي نادي (فلامينغو) البرازيلي عاماً كاملاً في عملية الوشم تلك.

صورة لوشم المشجع

احتل (خوسيه موريسيو دوس أنجوس) وهو رجل برازيلي عمره 33 عام، عناوين الصحف الرئيسة في بلاده حيث قام بوشم قميص ناديه (فلامينغو) على الجزء العلوي من جسده، وبحسب ما ورد فقد استغرق فنان الوشم لكي ينجز هذا الوشم حوالي 90 ساعة مقسمة على 32 جلسة خلال عام كامل، حيث قام “خوسيه” برسم القميص المخطط باللونين الأحمر و الأسود بالإضافة إلى شعار الفريق ورقم عشرة على الظهر.

صورة قبل وبعد الوشم

ولقد قال “خوسيه” لبعض وسائل الإعلام المحلية أنه طالما حلم بان يوشم ألوان نادي (فلامينغو) على جسده واليوم أحلامه باتت حقيقة.

كما وقال لموقع (O Globo)

“إن شغفي بنادي (فلامينغو) رافقني منذ الطفولة، حيث كان والدي من أشد المعجبين بالنادي، وكثيراً ما كان يُحضِر لي قمصان وهدايا تخص النادي، كما أني طالما حلمت بأن أوشم قميص النادي على جسدي واليوم 40% من جسدي مغطاً بألوان (فلامينغو)”

صورة ل خوسيه وهو يقوم بوشم القميص

كما ووثق مشجعي نادي (فلامينغو) عملية رسم هذا الوشم خطوة بخطوة على انستغرام، بالإضافة إلى الصور التي كان “خوسيه” ينشرها مع لاعبي، وأساطير الفريق.

ويتمتع “خوسيه” بشعبية كبيرة بين أوساط مشجعي (فلامينغو) حيث يتابعه أكثر من 25000 متابع على انستغرام، وبسبب شهرته هذه فقد أصبح وشمه محط للجدال بين أوساط المشجعين.

صورة ل خوسيه تجمعه مع خطيبته

حيث أشاد بالوشم أغلب من يمتلك عقلية “خوسيه” في التشجيع حيث قال بعضهم أنهم سيحذون حذوه، في حين أظهر أشخاص أحرين عدم إعجابهم بالأمر واصفين “خوسيه” بالأبله والمتخلف، ونصحه البعض بالحصول على مساعدة.