in

عابد فهد يطالب بمقاضاة الفندق الذي كان فيه الراحل حاتم علي ويكشف تفاصيل صادمة

لا يزال الجمهور العربي وفناني الوطن العربي في حالة صدمة وذهول من خبر وفاة المخرج الكبير وعرّاب الدراما السورية حاتم علي، وذكرت مصادر أن حاتم علي توفي إثر تعرضه لأزمة قلبية لتنتهي رحلته الفنية الطويلة والتي قدم من خلالها أجمل الأعمال الفنية التي تركت أثراً كبيراً، وشكلت علامة فارقة لا يمكن نسيانها.

وفي هذا الإطار فجر الممثل السوري عابد فهد اليوم مفاجأة من العيار الثقيل عن وفاة حاتم علي، حيث قال إن حاتم كان قد شعر بأنه ليس على ما يرام أثناء تواجده في أحد فنادق القاهرة، لكن الفندق لم يهتم.

حيث ظهر الفنان عابد فهد في برنامج “دائرة الشرق” إلى جانب الممثلة السورية سلافة معمار والممثل الكبير جمال سليمان، في ضيافة زوجته الإعلامية زينة يازجي وقال: “المشهد كان صادماً ومحزناً..غيابه سيترك فراغاً كبيراً في الدراما العربية..فهو مخرج مبدع له إرث وتوقيع مضيء في عالم الدراما العربية”.

وبعد أن قدم عابد عزاءه لعائلة حاتم علي، صدم المتابعين عندما قال أن حاتم كان قد حاول طلب طبيب إلى الفندق لأنه شعر بوعكة خفيفة، لكن الفندق لم يهتم لهذا الأمر ولم يحضر الطبيب، ويجب مساءلة الفندق لمعرفة الحقيقة، فقال: “سمعت أنو حاتم اتصل ليطلب الطبيب ..شو صار؟ ليش ما وصل الطبيب؟ ليش ما أنقذوا؟ قدر! أوك لكن يجب السؤال”.

ورداً على ذلك قالت الجهات المختصة في مصر أن وفاة المخرج حاتم علي طبيعية ومفاجئة ولا يوجد شبهات جنائية.

أما سلافة معمار فقد تحدثت والدموع تلمع في عينيها قائلة: “الأستاذ حاتم جزء من ذاكرتنا المهنية والشخصية وإثر كبير جداً، وخسارة كبيرة جداً..النجاح معه له نكهة مختلفة..للأسف لا يمكننا أن نكون إلى جانب بعضنا البعض في ظل هذه الظروف”.

أما جمال سليمان فقال عن الراحل حاتم علي: “رحيل حاتم كان شيئاً صادماً..مخرج كبير ومن أعظم المخرجين في الدراما العربية..لم يكن سعيداً بأي نجاح من نجاحاته لأنه يعتقد أنه يستطيع تقديم الأفضل”.

جدير بالذكر أن جثمان الراحل حاتم علي سينقل إلى العاصمة السورية دمشق يوم الخميس، وسيتم إكمال مراسم الدفن يوم الجمعة.
وستبقى أعماله خالدة في ذاكرة المجتمع السوري والعربي، ومن أبرز أعماله: أحلام كبيرة، الفصول الأربعة، الغفران، الزير سالم، عصي الدمع والعراب ومجموعة من الأعمال المميزة.