in

سوسن أرشيد تؤيّد المثليّة الجنسيّة وتصرّح: ”كل واحد حرّ بفرشتو“

تحدثت الممثلة السورية سوسن أرشيد في أحدث لقاءاتها الإعلامية عن موقفها من المثلية الجنسية وقالت إنها تؤيد الأشخاص الذين يختارون طريقهم بإرادتهم وأنها تتقبلهم ولا يمكن أن توجه لهم أي انتقادات.

تابعت أرشيد أنه يجب على الناس أن يلتفتوا لقضايا أخرى بعيداً عن المثيلة الجنسية وقالت: ” كل واحد حر بفرشتو”.

قالت أرشيد إن هناك قضايا أهم يجب أن تشغل الناس مثل حرية المرأة وقضايا تعنيف الأطفال وحقوق الأمهات.

أما بالنسبة للأخبار التي انتشرت في وقت سابق والتي تشير إلى أن شقيقها الأصغر “ميغا” مثلي الجنس، قالت أرشيد إن شقيقها لم يصرح عن ميوله معتبرة أنه شأن شخصي ولا يحق لأي أحد التدخل به.


تحدثت أرشيد في هذا اللقاء عن علاقتها مع زوجها الممثل السوري مكسيم خليل وقالت إنها في أول لقاء معه شعرت أنه الشخص المناسب لها، الشخص الذي سيكون بمثابة سند لها، ولكنها قالت إن مكسيم هو من أقدم على أول خطوة في علاقتهما.


تابعت أرشيد بالقول إن الفنان السوري الراحل نضال سيجري كان السبب في إعلان ارتباطهما، حيث قالت: “صدفة التقينا باللاذقية في أحد المطاعم وقلنالوا عنا تصوير وجينا نتغدى”، لكن بعد شهر التقى بهما في المكان ذاته ولهذا السبب أعلنا خبر ارتباطهما بشكل رسمي.

كما تحدثت أرشيد عن علاقتها بالفنانة سلاف فواخرجي وقالت إنها زميلتها في المهنة وعلى الرغم من اختلافهما في الآراء السياسية إلا أن هذا لا يولد الكراهية بينهما فكل شخص حر برأيه.

أما عند سؤالها عن دانا جبر قالت: “ما بعرفها ولا بعرف شي عن تمثيلها، يمكن مارة صورتها معي شي مرة على الإنستغرام بس ما شفتلا ولا عمل ولهيك ما بقدر قيمها”.

كما قالت أرشيد إنها في الآونة الأخيرة لا تتابع أي أعمال درامية إلا إذا كان العمل من النخبة أو الأعمال التي يشارك فيها زوجها مكسيم خليل.

أشادت أرشيد خلال اللقاء بعلاقتها بالفنانة القديرة منى واصف وقالت إنها علمتها أن تكون متصالحة مع نفسها وأن لواصف فضلاً كبيراً عليها على كافة الأصعدة.